نوفمبر 6, 2020 غير مصنفة0

مركز RMD 

فتحت مؤسسة “روزنة” للإعلام أبوابها أمام مجموعة من الصحفيين السوريين المتواجدين في فرنسا لخوض تجربة العمل ضمن غرف الأخبار المدمجة.

 

وشارك عدد من الصحفيين على مدار أسبوعين في هذه الورشة، تعرفوا من خلالها على الفوارق في العمل ما بين غرف الأخبار التقليدية و تدفق العمل الإخباري في غرف الأخبار المدمجة.

 

وأدارت الورشات التدريبية رئيس التحرير لجين حاج يوسف في  مؤسسة “روزنة”، حيث قالت: “تعمل روزنة وفق نموذج غرفة الأخبار المدمجة منذ عام 2016، وقد تم تدريب العاملين ضمن المؤسسة على امتلاك المهارات المتعددة لإنتاج المحتوى الصحفي المناسبة لـ منصاتها المتعددة. قدمنا في هذه التدريب فرصة للصحفيين بالتعرف على كيفية تنفيذ استراتيجية دمج وسائط ناجحة في غرفة الأخبار مع الحفاظ على الجودة وتقديم تغطية إخبارية إضافية. و الاستفادة من تجارب مؤسسة روزنة على مدار الأعوام السابقة (الاستراتيجية – تحفيز الصحفيين -التخطيط).

 

وتنصح رئيس التحرير المؤسسات الإعلامية اعتماد بناء غرفة الأخبار المدمجة على حسب الإمكانيات المتاحة لها، على أن تطبق معايير الجودة في الموضوعات المنشورة على الإنترنت. 

 

وتعتبر تجربة “روزنة” في اعتماد نموذج غرف الأخبار المدمجة من التجارب القليلة في سوريا، وسط تحديات أبرزها نقص المهارات لدى الصحفيين اللازمة لمواكبة التطور التكنولوجي ونقص الجانب التقني.



نوفمبر 2, 2018 غير مصنفة0

مركز RMD 

 

نظّمت مؤسسة روزنة للإعلام دورة تدريبية حول “صناعة قصص الفيديو” في مقرها بمدينة غازي عنتاب التركية، بالتعاون مع معهد الصحافة النرويجي، وبمشاركة عدد من الصحفيين والناشطين الإعلاميين.

 

وتهدف الدورة التدريبية التي استمرت نحو أربعة أيام من ” 28 – 31 ” تشرين الأوّل الماضي إلى كتابة سيناريو مصوّر “سكريبت”  لإنتاج فيديو قصصي جيّد ومثير للاهتمام.

 

وشارك في الورشة نحو 15 متدرّباً، بإشراف مدرّبَين من النرويج والدنمارك، عرضوا خلالها مقاطع فيديو تم إنتاجها من قبلهما ومناقشتها، ومجموعة من الوصايا، تتضمن أساسيات صناعة قصص الفيديو، كما أنتج المتدرّبون عدداً من قصص الفيديو خلال الدورة التدريبية، حيث أعرب المدرّبان توربن شو ( Torben schou ) و “فرودا ريكفي ( Frode Rekve) عن امتنانهما من النتائج التي حققها المتدربون خلال الورشة.

 

واختتمت المدرّبتان ميس قات ولجين الحاج يوسف الدورة التدريبية بـ “الأخلاقيات الصحفية”، التي تضمنت قراءة ومراجعات حول الميثاق الأخلاقي الصحفي بالتعاون مع ميثاق شرف الإعلاميين السوريين، ووزّعت الأخيرة شهادات الحضور على المتدرّبين.

 

وقال المتدرّب أحمد الكنجو لراديو روزنة، إن هذا التدريب من أهم التدريبات التي حضرها، وإن المدرّب أعطى معلومات جديدة مختلفة عن الروتين التقليدي لوسائل الإعلام العربية.

 

المتدرّب محمد غراب، أكّد أنها تجربة جديدة وممتعة وفريدة من نوعها، وأنه تلّقى الكثير من المعلومات الجديدة في “صناعة قصص الفيديو”.

 

وسبق أن نظّم مركز التدريب التابع لمؤسسة  روزنة ورشات تدريب خلال شهر أيار الماضي لعشرات الناشطين الإعلاميين داخل سوريا، بإشراف صحفيين محترفين من عدة وسائل إعلامية سورية، كما أقامت المؤسسة في مقرها باستديو غازي عنتاب العام الماضي دورة تدريبية بعنوان “كيف نطوّر ثقافة العمل في المؤسسة الإعلامية”، قدّمها فؤاد العلّاني.

 

يذكر أن مؤسسة روزنة الإعلامية انطلقت في عام 2013، وتتضمّن راديو يبث على موجات “fm” في غازي عنتاب التركية وشمال سوريا، وعلى شبكة الانترنت، كما أن للمؤسسة موقعاً إلكترونياً واستوديوهين في غازي عينتاب وباريس، فضلاً عن مركز تدريبي مزود بتقنيات حديثة في غازي عنتاب.

 



فبراير 23, 2017 غير مصنفة0

مركز RMD

أعلنت جامعة “لونغ آيلاند” عن جائزتها للصحافة المالية لهذا العام، ليحصل عليها التحقيق الاستقصائي “وثائق بنما”.

وشاركت روزنة كوسيلة إعلامية سورية وحيدة في إنجاز تحقيقات بنما المالية، إلى جانب أكثر من 100 شريك ووسيلة إعلام أخرى حول العالم، لجمع وملاحقة وثائق مسربة تكشف ملفات فساد كبيرة لسياسيين وقادة دول، من بينهم رئيس النظام السوري بشار الأسد وأفراد من عائلته.

 

وقال رئيس الاتحاد الدولي للمحققين الصحفيين “جيرارد رايل”، إن “جائزة بولك هي اعتراف هام لقيمة التحقيقات العابرة للحدود، وهذا المشروع لم يكن ممكناً لولا الزملاء والشركاء في وسائل الإعلام الأخرى”.

 

وتقدم جوائز “جورج بولك” الصحفية كل عام لتكريم تحقيقات خاصة مغامرة وحاصلة على اهتمام إعلامي كبير، وذلك تكريماً للصحافي “جورج بولك” مراسل شبكة “سي بي إس” الأمريكية الذي قُتل عام 1948 أثناء تغطيته الصحفية للحرب الأهلية اليونانية.

 

ومن بين الفائزين في جوائز بولك لهذا العام، صحيفة “واشنطن بوست”، والإذاعة الوطنية الأمريكية، وصحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية.


جميع الحقوق محفوظة