سجناء-بلا-دواء..-فيلم-يمني-ينافس-على-جائزة-أكاديمية-قُمرة.jpg

ديسمبر 10, 2020 غير مصنفة0

 

مركز RMD

 

“سجناء بلا دواء” فلم يمني يحكي معاناة السجناء اليمنيين في ظل كورونا، وتم اختياره للمنافسة على جائزة أكاديمية قمرة في مهرجان أيام السينما اليمنية، ونُفذ بمنحة من  المركز الدولي للصحفيين “ICFJ”، وأشرف مركز روزنة للتطوير الإعلامي، على إنتاجه. 

 

واستفاد مخرج ومعد الفيلم الصحفي اليمني محمد أمين، من المنحة المقدمة من  المركز الدولي للصحفيين التي خصصت الدعم لمشاريع إعلامية في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، ونقل الفيلم صورة حقيقية لحالة السجناء اليمنيين الصحية خلال جائحة كورونا. 

 

وتعاقدت شبكة الصحفيين الدوليين مع مركز روزنة للتطوير الإعلامي، وبدورها أشرفت الزميلة ميس قات، على تدريب وإنتاج مجموعة من الأفلام والقصص المدعومة بالبيانات والسرد البصري.

 

وتميزت هذه التغطية بالقصص المعمقة المتعلقة بكورونا في لبنان واليمن والسودان، وتم نشرها جميعها خلال الشهر الماضي. 

 

وسيعرض الفيلم في اليوم السابع من مهرجان السينما اليمنية، والمنظم من قبل أكاديمية قمرة في دورته الأولى، وتأسست الأكاديمية سنة 2017 بهدف رفع وتطوير مهارات صناع الأفلام اليمنيين.

 



ديسمبر 5, 2020 غير مصنفة0

مشروع جديد يقوم به مركز روزنة للتطوير الإعلامي RMD بالتعاون مع جمعية المساعدات الإنسانية والصحافة (AHJ) تحت عنوان “مكانتي”.

 

يعمل المشروع على تدريب طالبات صحافة وإعلام في أربيل شمالي العراق، على كتابة المحتوى الصوتي لمنصات البودكاست، وذلك عن طريق تدريبات مباشرة عبر “أون لاين”، ومنصة “زووم”.

 

ويقوم بهذا التدريب المدربة، لينا الشواف، من خلال خبرتها المتراكمة في الأشكال الإذاعية والقوالب المختلفة الصوتية، التي تتناسب مع المنصات الحديثة كالبودكاست.

 

ويستهدف التدريب نساءً صحفيات من مدن عدة في العراق، يتطلعن لمستقبل باهر في الصحافة والإعلام، ويتطلعن لمعالجة قضايا المرأة في مجتمعهن.

 

وتقول شايدة حسامي، المؤسس والمدير العام في AHJ والمشرف الأول في “مكانتي”، إنه تم إطلاق مشروع “مكانتي في الإعلام” في اليمن والعراق، أوائل أيلول ٢٠٢٠، وهو موجه للنساء اللواتي  يواجهن الإقصاء، وعدم المساواة بين الجنسين وبخاصة في عالم الصحافة والإعلام.

 

ويتطلع مشروع “مكانتي لإعطاء المرأة مكانها الحقيقي، الذي تستحقه في القطاع الإعلامي وظهور أقوى في الحياة المجتمعية العامة.

 

وتضيف حسامي أن مشروع مكانتي، من النساء وإلى النساء، إذ بدأ حالياً تدريب طالبات وخريجي صحافة واعلام لصقل مهاراتهم ودعمهم لإنتاج محتوى إعلامي مستقل بعيد عن اي رقابة مجتمعية ومساعدتهن لتخطي جميع التحديات، التي قد تعترضهن كنساء في مجتمعات كاليمن والعراق.

 

ويتطلع مشروع مكانتي في الإعلام، إلي هذا التغيير المجتمعي من خلال أهم وسيلة ألا وهي الإعلام.

 

تختم حسامي أن مشروع مكانتي هو بدعم من وزارة الخارجية الفرنسية وبادارة (CFI) وبالتعاون مع جمعية المساعدات الإنسانية والصحفية (AHJ) وشركاء محليين وهم المركز الإعلامي للدراسات الاقتصادية في اليمن ومنتدى الصحفيات العراقيات في العراق.

 

ويقدم مركز روزنة للتطوير الإعلامي RMD، عبر مدربيه المحترفين خدمات التدريب للمؤسسات، والأفراد على حدّ سواء، وذلك للصحفيين والمؤسسات السورية أو في شمال افريقيا، واليمن، وليبيا، والعراق، بالتعاون مع منظمات عربية ودولية رائدة تدعم الإعلام الحر في العالم العربي.



نوفمبر 2, 2020 غير مصنفة0

يقوم مركز روزنة للتطوير الإعلامي RMD، وبالتعاون مع منظمة دعم الإعلام الدولي الدانماركية IMS، بالعمل مع مؤسسات إعلامية يمنية، لتطوير الصحافة الإنسانية في اليمن، وذلك عن طريق تدريبات مباشرة، ومساندة طويلة الأمد على حد سواء. 

 

ويقدم فريق المدربين في مؤسسة روزنة، في هذا التدريب خلاصة تجربتهم بالتغطية الإعلامية للأوضاع الإنسانية في سوريا، بوصفها أحد أبرز مناطق النزاع  لسنوات طويلة، ومساندة المؤسسات الإعلامية اليمنية والصحفيين اليمنيين في تقديم المنتج الصحفي والتغطيات الإعلامية المتعلقة بالقضايا الإنسانية، بما في ذلك القصص الشخصية الإنسانية، وصحافة الحلول، بأشكال وقوالب مختلفة تتناسب مع المنصات الحديثة، التي تصل الإذاعات من خلالها لأكبر شريحة من الجمهور. 

 

يستهدف التدريب، الكوادر والفرق الصحفية في الإذاعات اليمنية: يمن تايمز، سيئون، الاتحادية، لنا. والتي تتوزع في مناطق مختلفة من اليمن، وتعمل جميعها بوصفها إذاعات مجتمعية تطمح لتحسين الوضع الإنساني للمدنيين في اليمن، من خلال إنشاء وحدات صحفية إنسانية، تقدم الصحافة الإنسانية كأولوية في هذه المؤسسات في المرحلة القادمة. 

 

ويعمل الصحفيون والمدربون لينا الشواف، وميس قات، ولجين الحاج يوسف، ومنير الأيوبي، ومحسن ابراهيم، وتمام المبيض، بمساندة أحمد جبالي، على تقديم تدريبات منظمة ومصممة لكل من الراديوهات اليمنية على حدة، ومهيئة لتتناسب مع قدراتهم واحتياجاتهم وفئاتهم المستهدفة، ليتم مساندة الراديوهات في تعزيز أوراق سياساتهم التحريرية، وكتلة المبادئ الأخلاقية الصحفية التي يعملون بموجبها.

 

كما تشمل التدريبات، العمل على دراسة استراتيجيات تجاوب الصحافة، والمؤسسات الإعلامية مع الأزمات، وأنواع المحتوى الإعلامي وقوالبه وموضوعاته المختلفة، بالاضافة لأشكال، وفضلى الممارسات المتعلقة بالتغطيات الميدانية لما يحصل على الأرض، وأمان الفريق ومراسلي الإذاعات. 

 

ويقدم مركز روزنة للتطوير الإعلامي RMD، عبر مدربيه المحترفين خدمات التدريب للمؤسسات، والأفراد على حدّ سواء، وذلك للصحفيين والمؤسسات السورية أو في شمال افريقيا، واليمن، وليبيا، والعراق، بالتعاون مع منظمات عربية ودولية رائدة تدعم الإعلام الحر في العالم العربي.



سبتمبر 27, 2020 غير مصنفة0

مركز RMD 

بالتعاون بين الوكالة الفرنسية لتنمية الإعلام (CFI)، وجمعية المساعدات الإنسانية والصحافة (AHJ)، وبدعم من وزارة الشؤون الخارجية الفرنسية، تنظم ندوة افتراضية لإطلاق مشروع “مكانتي”.

 

يشجع مشروع “مكانتي” على تعزيز مشاركة واسعة للنساء في المجتمعين العراقي واليمني، وفهم اهتماماتهن بشكل أفضل من قبل المجتمعات، لا سيما من خلال إنتاج ونشر المحتوى المتعلق بهن.

 

كما يهدف، إلى توعية الصحفيين، وصحفيي المستقبل بالمساواة بين الجنسين وحقوق النساء.

 

الندوة ستقام يومي الإثنين والثلاثاء، 28 و29 أيلول الحالي، وتتكون من 4 جلسات على منصة “زووم”، باللغتين الفرنسية والعربية، مع ترجمة باللغتين الإنجليزية والكردية.

 رابط التسجيل لحضور الندوة.

وتشارك الإعلامية، لينا الشواف، في إدارة إحدى جلسات النقاش في الندوة، وهي “الإعلام والنوع الاجتماعي في العراق واليمن – تحليل حالة”.

 

ويتلخص الهدف من هذه الندوة، في فسح المجال لحوار بنّاء بمشاركة مائة صحفية، خبيرة في الإعلام والنوع الاجتماعي، ناشطات وطالبات في الصحافة، ممثلات عن منظمات المجتمع المدني، والمنظمات الحكومية، حول الوضع الحالي للمرأة في وسائل الإعلام العراقية، واليمنية.

كما ستحدد الندوة، أحدث التطورات والصعوبات، التي تمت مواجهتها، مع تسليط الضوء على المبادرات الموجودة، واقتراح رؤية مشتركة للمكان، الذي ينبغي أن تشغله الصحفيات في وسائل الإعلام في بلدانهن، ووفقاً للسياقات الخاصة بهن.



ديسمبر 16, 2018 غير مصنفة0

نظّمت الوكالة الفرنسية للتعاون الإعلامي  CFI، في البحر الميت،  ما بين 23 وحتى 30 من نوفمبر / تشرين الثاني، ورشة تدريب لـ 12 صحفياً وصحفية من اليمن.

 

وهدفت الجلسة الأولى من ورشة التدريب التي قدمها الصحفي محمد الهاني، إلى تدريب الصحفيين اليمنيين على مهارات التدريب تحت عنوان “تدريب المدربين”.

 

وعملت الإعلامية السورية لينا الشواف المدير التنفيذي لمؤسسة روزنة على تقديم الجلسة الثانية تحت عنوان “الصحافة الإنسانية”، وكيف تحوّل إعلامنا إلى إعلام إنساني في ظل الظروف الصعبة التي تعيشها اليمن حالياً من تفكيك، وأيضًا من وضع إنساني مزري.

 

وتقول الوكالة الفرنسية للتعاون الإعلامي أن هدف التدريب هو تحسين نشر المعلومات الموجهة إلى السكان المتضررين في اليمن، وإضفاء المزيد من المرونة على المعلومات ذات الطابع الإنساني وتسهيل معالجتها من قِبل الصحفيين.

 

وكالة الاعلام الدولي الـ CFI هي شركة تابعة لفرنسا ميديا موند، تعمل على تعزيز تطوير وسائل الإعلام في أفريقيا والعالم العربي وجنوب شرق آسيا.

 

و درّبت مؤسسة روزنة للإعلام العديد من الصحفيين السوريين خلال الأربع سنوات الماضية، وذلك بإشراف صحفيين محترفين من عدة وسائل إعلامية سورية.

 

وأنشأت مؤسسة روزنة الإعلامية مركزها التدريبي في عام 2014، وتعمل على بث المحتوى الإذاعي عبر البث الرقمي عبر الأونلاين، و كذلك في تركيا عبر تردد الـ “fm” في غازي عنتاب، كما أن للمؤسسة موقع إلكتروني واستديو إذاعي في العاصمة الفرنسية باريس، فضلاً عن تطبيق روزنة للأندرويد و الأبل.



نوفمبر 10, 2018 غير مصنفة0

تُشارك روزنة اليوم العاشر من شهر نوفمبر من العام 2018 في واحد من أهم مشاريعها لهذا العام، وهو برنامج تدريب على الصحافة عبر الانترنت تطلقه الجامعة الأمريكية ببيروت إلى جانب منظمة دعم الإعلام الدولي IMS.

 

ويستهدف المشروع الصحفيين والمواطنين الصحفيين المقيمين في مناطق نزاع أساسية في الشرق الأوسط (سوريا، اليمن، غزة)، على اعتبار أن العاملين في هذه المناطق لا يستطيعون حضور التدريبات الصحفية، التي تقام خارج بلادهم بسبب الأوضاع الميدانية والأمنية المعقدة في مناطقهم.

 

ويمتد التدريب لمدة تسعة أشهر كاملة، ليغطي مواضيع تدريبية بطريقة أكاديمية تضيف لتجربة المواطنين الصحفيين الميدانية معلومات قيّمة وتساعدهم على تطوير مهاراتهم المهنية بشكل كبير.

 

وتشارك روزنة في المشروع من خلال إنتاج مجموعة فيديوهات “انيميشن” تعليمية، تساعد على توضيح مضمون التدريبات الصحفية، وتقدم المعلومات بشكل سلس ومفهوم بالنسبة للطلاب المشاركين.

 

فيما يتعاون البرنامج الذي تعمل عليه الجامعة الأمريكية في بيروت مع شركاء من مؤسسات إعلامية محلية في الدول الثلاثة، ومدربين محترفين لديهم خبرة ودراية بطرائق التعليم الأكاديمية في مجال الصحافة.

 

وكان الفريق الابداعي في روزنة أنتج سابقاً فيديوهات مُنفَذة بطريقة الأنيميشن والموشن غرافيك بالشراكة مع مؤسسات إعلامية، ومنظمات عالمية كاليونيسيف، وبي بي سي ميديا أكشن، وريليف انترناشنال.


جميع الحقوق محفوظة